منتديات طب دنقلا
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته Basketball
رسالة زائر
أخي الزائر , يرجى التكرم بالتسجيل لكي يتثنى لك قراءة مواضيع المنتدى , للتسجيل يرجى الضغط هنــا .
ولكم الشكر




 
س .و .جس .و .ج  الرئيسيةالرئيسية  الموقع الرئيسالموقع الرئيس  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
زوار موقعنا الكرام, يسعدنا دوماً أن نراكم تتفقدون نافذة منتدانا وتتفاعلون معنا , فنشكركم كل الشكر على هذه الزيارة ونتمنى لكم جولة ممتعة عبر المواضيع المطروحة , كما يمنكم أيضاً التنقل عبر هذه الروابط المهمة : الموقع الرئيس | المنتدى | التسجيل بالموقع | FaceBooK | رفع صورة | خريطة دنقـلا | من نحن .

شاطر | 
 

 الطيب صالح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد الطيب زين العابدين




الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 01/02/2011
عدد المساهمات : 46
النقاط : 87
التصويت : 3
العمر : 23
انـــا :
  • موظف بالكلية

العمل/الترفيه : كتابة الروايات والقصص **المطالعه **
المزاج : الحمد لله سعيد
الإقامة : مدينه الحصاحيصا- حي الصداقة
تعليق :
كـن بـلـسماً إن صار دهرك أرقما***وحـلاوة إن صـار غـيـرك عـلـقما



مُساهمةموضوع: الطيب صالح    الأربعاء 09 مارس 2011, 11:44 am

بسم الله الرحمن الرحيم
تحية طيبة
قصة قصيرة للطيب صالح

تجارب مثيرة في مطارات العروبة

الطيب صالح
17/07/2008

* المحب يلزمه الصبر! كنت أزور مصر العزيزة، وهل العربي - خاصة من السودان - يحتاج إلى برهان على حب مصر؟ كنت أجيء من عمان أيام فتنة حرب الخليج . وأكثر المجيء في رمضان ، وفي عيد الأضحى . فقد كنت أعمل مع مكتب منظمة اليونسكو في عمان والمسافة غير بعيدة : كأنك تسافر من الخرطوم إلى بورتسودان . ووراء سياج مطار القاهرة ، لي مواثيق قديمة وذكريات تليدة وأصدقاء أفديهم ويفدونني وأكثر، مما يصعب شرحه لضابط الجوازات.
تجد أمامك سبيلين واحد يدخل منه المواطنون، والآخر يدخل منه الأجانب في بعض ديار العروبة تجد طرقاً شتى للمواطنين ولمجلس التعاون، إن وجد مجلس تعاون، أو مجلس اتحاد إن وجد مجلس اتحاد. وأحياناً درب يسلكه العرب. أقف في صف الأجانب في مطار القاهرة وهو طويل بطبيعة الحال وشديد الزحام . تكون محظوظاً إذا وجدت أمامك أجانب - واضح أنهم "أجانب"- حينئذ يتحرك الناس مثل الماء في جدول متسع . وغالباً ما يكون الجدول ضيقاً.
تصل إلى الضابط فيفتح الجواز ويقلب صفحاته. يجد أنني دخلت بلاداً لا يسهل دخولها، ومنها من أذن لي بالدخول والخروج مراراً بتأشيرة واحدة وأقول إذا كانت كل هذه الدول قد وثقت بي فبالأحرى أن تثق بي الشقيقة الأثيرة مصر. وبينها من الحب ما لا يقدر واش أن يفسده. وقبلاً قال شاعرنا العبقري التجاني يوسف بشير منذ ستين عاماً:
طبع مصر تقصياً ونشاطاً
لو دهي الصخر داهمٌ منه أوري
كيف يا قومنا نباعد من فكرين
شًدا وساندا البعض أزرا كيف
–قولوا- يجانب النيل
شطيه ويجري علي شواطئ أخرى؟
كلما أنكروا ثقافة مصر
كنت من صنعها يراعاً وفكرا
جئت في حدها غراراً فحي الله
مستودع الثقافة مصرا
ناهيك بالعباسي وأحمد محمد صالح ومحي الدين صابر والمحجوب والمجذوب والفيتوري ومحيي الدين فارس وتاج السر الحسن والحردلو وآخرين لا يحصيهم العد. طبقات فوق طبقات من تراكمات التاريخ منذ قبل عهد الفراعنة لا يقوى على خلخلتها حكم قام في مصر أو السودان . والنيل يسعى بيننا مثل النبأ السار منذ الأزل وعبر القرون.
ولوهلة بدا على وجه الضابط أنه استحضر كل ذلك وأنه سوف يغض الطرف وأنني قادم من عمان وأنه لن يعوقني ويفسد علي لهفتي للقاء المدينة العتيدة المفعمة بكل تلك المعالي والشمس تغطس في النيل وراء سياج المطار.
ابتسم الضابط في وجهي بتلك الطريقة المصرية الجذابة التي تجعلك تسامحه سلفاً على أي تقصير يمكن أن يحدث . كانت تجلس إلى يساره سيدة تعكف على جهاز كمبيوتر. أذكر القناع الذي غطت به رأسها . كان لافتا للنظر أكثر مما لو تركت رأسها عارياً، أعطاها الضابط الجواز فاقتحمته بعينها ووضعته إلى جانبها وانصرفت إلى الجهاز أمامها.
اللون الأخضر لون وديع مسالم عادة بدا لي الآن كأنه يشع إشعاعات غامضة توحي بالخطر.
"اتفضل ارتاح شوية"
"ليه؟ أيه المشكلة؟"
"أبداً إجراءات إدارية بسيطة"
جاءت أفواج بعد أفواج من شمالي المتوسط وغربي الأطلس وشرقي المحيط الهادي. النساء الأوروبيات - لأنهن جئن من البرد إلى حيث الشمس والدفء - لم ينتظرن حتى يصلن، لكنهن تهيأن للحرارة مقدماً، فجئن يلبسن لباس الصيف في عز الشتاء. والنساء الأمريكيات، فوق الستين والسبعين مات عنهن أزواجهن كما يحدث في الغالب فجئن فرحات في لغط وضوضاء حال من يخرج من السجن . قبضن حاصل بوليصة التأمين وغدت الحياة عامرة بالاحتمالات . والسياح اليابانيون قاماتهم سواسية ، وشكولهم ضربة لازب وثيابهم واحدة ، ويحملون حقائب كأن حقيبة نسجت من لونها وحجمها حقائب. في رقابهم تتدلي آلات التصوير أكثر من الأمريكان هم وإياهم لن ينظروا بعيونهم ولكن بعيون الكمرات ولن يذكروا شيئاً إلا ما سجلته العدسات.
كان في الصالة شيء يشبه المهرجان مندوبو شركات السياحة رافعين لافتاتهم ، يجدون جماعتهم فيخرجونهم زمراً زمراً كالمدرسين مع التلاميذ في الرحلات المدرسية.
وهل أنا إلا سائح؟ لاحظت فتى كأنه ساع يغدو إلى مكتب جانبي فيعطونه رزمة من الجوازات يغيب زمناً ثم يعود بها يسلمها إلى ضابط أو مسؤول فيقوم فينادي على الناس كل واحد يأخذ جوازه وينصرف واسمي لا يجيء.
سألت ذلك الفتى ماذا تصنع؟
"أصل الحالات اللي تحتاج إلى مراجعة من الأمن بنأخذها لمكتب الأمن".
"وفين مكتب الأمن؟"
"في المطار القديم . حضرتك جوازك إيه؟"
"سوداني".
"واسم حضرتك؟"
"الطيب محمد صالح".
"ولا يهمك أنا حاخلص لك الجواز حالاً".
"أيه المشكلة؟"
"مافيش أي مشكلة هو في بينا وبين بعض مشاكل؟ إحنا أخوات بحق وحقيقي. أهـ والله"
"طيب ما دمنا أخوات معطليني ليه؟"
ضحك، وتلفت حوله مثل الجرسون الذي لا يسمح له بمحادثة الزبائن:
"أصله بصراحة الجواز بتاعكم اليومين دول شكله مش ظريف".
"وأنا إيه علاقتي بالحكاية دي؟"
"إيه! أنت بتستعبط يا أستاذ؟ ما أنت فاهم وأنا فاهم. على أي حال ولا يهمك أنت نورت مصر والله . ثواني وأجيب لك جوازك إن شاء الله".
أسعدني حديثه ، إذ إنني أتطلع لمثل هذه الظروف دائماً أخرج منها بفائدة . مطارات العروبة عامرة بالفوائد.
تمعن الموظف ملياً في الجواز وأنا أخرج من عاصمة عربية . كنت في عمل وأحمل جواز الأمم المتحدة . المفروض أن يكون الخروج أسهل من الدخول . نظر فيه ملياً وقلب صفحاته وأمعن النظر في أختامه حتى خفت أن يكون وجد فيه شيئاً لا يسره وبعد أن أطال التفكير سألني:
"بالله قولي! الواحد كيف يحصل على جواز مثل هاذا؟"
ياله من سؤال فلسفي عويص، مثل سؤال (هاملت)؟ رأيت في وجهه أنه يتكلم بجد ، كمن يريد أن يعرف بالفعل . قلت له :
"تفضي وظيفة في منظمة من منظمات الأمم المتحدة ، يعلنون عنها في الجرايد . تقدم طلبا إذا نجحت يعطوك جواز مثل هاذا"
"هيك إذاً؟"
" نعم".
ختم لي على الجواز وقال لي " الله معك" وقلت له " الله معك". تركته مهموماً علق بذاكرتي لبضع دقائق. الله أعلم ماهي قصته وماذا وراءه وأي هم عناه. لعله تخيل في الجواز الغريب عوالم بدت له أسعد مما هو فيه ولعله غبطني على الذي بكيت منه كما بكى سيدي أبو الطيب.. الله معك.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البراء بن آل زهير


avatar

الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 18/01/2011
عدد المساهمات : 336
النقاط : 761
التصويت : 14
العمر : 24
انـــا :
  • طالب بالكلية

العمل/الترفيه : طالب
المزاج : سعيد
الإقامة : مدينة دنقلا

مُساهمةموضوع: رد: الطيب صالح    الأربعاء 09 مارس 2011, 2:08 pm

الله عليكم يا مبدع ! :lol!:

___________________
مع التــــــحية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://tibdongola.mountada.net
محمد الطيب زين العابدين




الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 01/02/2011
عدد المساهمات : 46
النقاط : 87
التصويت : 3
العمر : 23
انـــا :
  • موظف بالكلية

العمل/الترفيه : كتابة الروايات والقصص **المطالعه **
المزاج : الحمد لله سعيد
الإقامة : مدينه الحصاحيصا- حي الصداقة
تعليق :
كـن بـلـسماً إن صار دهرك أرقما***وحـلاوة إن صـار غـيـرك عـلـقما



مُساهمةموضوع: رد: الطيب صالح    الأربعاء 09 مارس 2011, 2:13 pm

شكرا ع المرور د/ البراء (م)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أحمد صلاح الدين قدورة
مشرف منتدى الحوار العـام
مشرف منتدى الحوار العـام
avatar

الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 02/03/2011
عدد المساهمات : 119
النقاط : 163
التصويت : 0
العمر : 26
انـــا :
  • دكتور بالكلية

العمل/الترفيه : الكمبيوتر و الروايات
المزاج : يعني
الإقامة : دنقلا
تعليق : للفشل الف طريق و للنجاح طريق واحد و هو العمل

مُساهمةموضوع: رد: الطيب صالح    الأربعاء 09 مارس 2011, 5:34 pm

رمز السودان الطيب صالح يجعلك بقوة تقرأ كلامه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الطيب زين العابدين




الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 01/02/2011
عدد المساهمات : 46
النقاط : 87
التصويت : 3
العمر : 23
انـــا :
  • موظف بالكلية

العمل/الترفيه : كتابة الروايات والقصص **المطالعه **
المزاج : الحمد لله سعيد
الإقامة : مدينه الحصاحيصا- حي الصداقة
تعليق :
كـن بـلـسماً إن صار دهرك أرقما***وحـلاوة إن صـار غـيـرك عـلـقما



مُساهمةموضوع: رد: الطيب صالح    الإثنين 14 مارس 2011, 8:05 pm

مشكووووووووووووووووووور د/أحمد ع المرور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الطيب صالح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات طب دنقلا :: الإبداع والتميز :: الإبداعات الشخصية :: الشعر والخواطر-
انتقل الى:  
أهلا بك من جديد يا زائر التاريخ والوقت : الثلاثاء 19 سبتمبر 2017, 4:28 pm
عمر المنتدى : 2446 يــوم آخر عضو مسجل محمد1188 فمرحبا به
جميـع الحقـوق محفوظـة لكلية الطب والعلوم الصحيـة - جامعة دنقــلا .